أبل تخطط لاطلاق آي-فون بشاشة تردد 120 هرتز

أبل تخطط لاطلاق آي-فون بشاشة تردد 120 هرتز
30

لا شك أن الشاشة عنصر مهم جداً في الهاتف الذكي، وعادة عندما نريد شراء هاتف لا نعطي للشاشة أي اهتمام بل نركز أكثر على الكاميرا والمعالج والرام والمساحة وكبر حجم الشاشة. أما التركيز على نوعية الشاشة ومعدل تحديث التردد فيها، اعتقد لا يفكر أحد في ذلك، مع أنها نقطة في غاية الأهمية. فماذا يعني معدل تحديث تردد الشاشة؟ ولماذا هو مهم في الشاشات عموماً وشاشة الهاتف خصوصاً؟ تابع معنا.

معدل التحديث أو Refresh Rate

معدل التحديث هو عدد مرات تحديث الصورة المعروضة على الشاشة في الثانية الواحدة. ويتم قياس معدل التحديث بالهرتز Hz أي أن معدل تحديث 60 هرتز  يعني أن الشاشة تقوم بعمل تحديث للصورة 60 مرة فى الثانية الواحدة. وكلما كان معدل التحديث أعلى، كلما حصلت على صورة متحركة أكثر ثباتًا وسلاسة.

معظم الهواتف التي لا تركز على الألعاب تستخدم معدل 60 هرتز بشكل افتراضي، بينما تجد التردد في هاتف مصمم للألعاب مثل Razer Phone 2 لديه تردد 120 هرتز. ولكن كلما ارتفع التردد كان له أثره البالغ على بطارية الهاتف ولكن نعتقد أن التكنولوجيا القادمة  لديها حل لذلك كما سيأتي في نموذج أبل.

آي-فون 2020 سيأتي بشاشة تردد 120 هرتز

قدمت أبل تقنية شاشات ProMotion في آي-باد برو 2017 مما أتاح معدل تحديث متغير يصل إلى 120 هرتز. وذكرت تقارير بأن هذه التكنولوجيا سوف تأتي للآي-فون في العام القادم 2020 حيث أن التردد الحالي هو 60 هذا يعني أن أجهزة الآي-فون ستدعم التنقل بين ترددات 60 هرتز و 120 هرتز وأن آبل بالفعل تجري مفاوضات مع سامسونج و LG لتطوير تلك التقنية على هواتفها القادمة. حسب ما زعم حساب IceUniverse المشهور بالتسريبات عن آبل .

السباق بين الشركات والترويج لتلك التقنية

تروج مختلف شركات الهواتف الذكية الآن لتلك التقنية، على سبيل المثال شركة OnePlus تروج لهاتفها OnePlus 7 Pro بأنه يتميز بمعدل 90 هرتز ويمكنك تبديله إلى 60 هرتز للحفاظ على البطارية.

ويبدو أن شركات أخرى بدأت تتبع ذلك الاتجاه، فهناك تكهنات بأن هاتف هواوي Mate 30 Pro، المتوقع اطلاقه في الربع الرابع من هذا العام، سيحمل شاشة بمعدل تحديث قدره 90 هرتز أيضاً. وكذلك كما ذكرنا، أبل هي الأخرى تدرس معدل تحديث 120 هرتز في أجهزة آي-فون 2020.

آبل لديها بالفعل أجهزة بشاشة 120 هرتز

إنتاج أجهزة جديدة تحتوي على شاشة بتردد 120 هرتز ليس أمراً جديداً على أبل. بالفعل تحتوي أجهزة آي-باد برو حجم 12.9 بوصة و 10.5 بوصة التي تم إصدارها في عام 2017 على شاشات تدعم ذلك التردد، وأطلقت أبل على تلك الشاشات تسميه ProMotion خاص بشاشات تردد 120 هرتز.

كذلك توجد تلك التقنية في شاشات آي-باد برو مقاس 11 بوصة الذي تم اطلاقه العام الماضي. وهذا يدل على أن أبل قادرة بالفعل على تقديم تلك الشاشات على هواتفها القادمة عام 2020 .

ومن المميزات الجديدة لشاشات ProMotion التي ستقدمها أبل، أنها ستعدل التقنية التي قدمتها على آي-باد برو، حيث ستتمكن الشاشة من التبديل بين 120 إلى 60. هذا معناه حسب احتياج الصورة المعروضة سيتم زيادة التردد وخفضه أو يمكنك التحكم فيه يدويا مثل ما يحدث في شاشات الكمبيوتر من خلال الويندوز. والفرق بين تقنية آبل وتقنية الشركات الأخرى هي أن أبل هي أول من ستصدر معدل تحديث متغير بتردد 120 هرتز على شاشات OLED لأول مرة.

قد يعجبك ايضا